ألعاب الفيديو في السعودية تُهدر 21 مليار $ سنويًا خلال 10 سنوات

اقتصاد, ترفيه, مقالات
ألعاب الفيديو في السعودية تُهدر 21 مليار $ سنويًا خلال 10 سنوات

قال رئيس اتحاد الرياضات الإلكترونية والذهنية في المملكة العربية السعودية إن قطاع ألعاب الفيديو في المملكة قد تصل قيمتها إلى 21 مليار دولار سنويًا خلال العقد المقبل.

وذكرت صحيفة “عرب نيوز” أن هذا يأتي مع ازدهار التسلية في المملكة، حيث يقول إن نصف سكان المملكة يلعبون في كثير من الأحيان وفقًا لبحث واحد.

وأخبر الأمير فيصل بن بندر بن سلطان الصحيفة السعودية اليومية أن البحث، الذي شاركت فيه وزارة الرياضة في البلاد، وجد أن شخصًا واحدًا من كل شخصين يلعب مرة واحدة على الأقل شهريًا.

وأكد الأمير أن نحو 1٪ من الناتج المحلي الإجمالي للرياض يمكن أن يتكون من الرياضات الإلكترونية وألعاب الفيديو بحلول عام 2030.

وقال إنه تساءل عما إذا كانت نسبة 1 في المائة مناسبة، متسائلاً عما إذا كانت منخفضة للغاية.

وأوضح الأمير فيصل: “يبدو هذا رقمًا جيدًا بالنسبة لي، وهذا ناتج عن خلق فرص عمل مباشرة وغير مباشرة وخلق الناتج المحلي الإجمالي من خلال صناعة الألعاب والرياضات الإلكترونية”.

وتتزايد أنشطة ألعاب الكمبيوتر على المستوى الدولي، حيث توقعت شركة أبحاث ألعاب الفيديو Newzoo في مارس أن تقفز عمليات الاستحواذ على الرياضات الإلكترونية في جميع أنحاء العالم بنسبة 14 في المائة هذا العام في عام 2020.

وعلى الرغم من أن إجمالي الإيرادات لا يمكن مقارنته بشكل مباشر مع الناتج المحلي الإجمالي، وأن توقع Newzoo يشمل الرياضات الإلكترونية فقط، فإن الفجوة البالغة 20 مليار دولار بين هذا الرقم وتطلعات الأمير في الناتج المحلي الإجمالي تثير تساؤلات حول مدى واقعية اقتراحه.

وتأتي هذه الأخبار قبيل تطور جديد في مجال الأمن الرقمي المهم في المملكة، والذي تعتبره ضروريًا لتحقيق أهدافها الوطنية.

يذكر أنه بين 28 و 30 نوفمبر، ستستضيف العاصمة السعودية حدث قرصنة الأمن الرقميHack، حسبما ذكرت Wired الأسبوع الماضي.

وقبل أشهر أعلن صندوق الاستثمارات العامة السعودي إنفاق ما مجموعه 3.3 مليارات دولار في ثلاث شركات ألعاب أمريكية في الربع الأخير من العام الماضي.

وفقا للإفصاح المقدم إلى لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية، فقد اشترى صندوق الاستثمارات العامة، الذي يرأسه ولي العهد محمد بن سلمان، حصة بقيمة 1.07 مليار دولار في شركة “إلكترونيك آرتس”، وحصة قيمتها 1.4 مليار دولار في “آكتفيجن بليزارد”.

واحتلت السعودية المرتبة 19 عالميًا ضمن ترتيب أكبر أسواق الألعاب الإلكترونية من حيث الإيرادات، لتكون الدولة العربية الوحيدة في قائمة العشرين وفق تقرير مؤسسة نيوزو عن سوق الألعاب عام 2018.

\\

للإطلاع على المقال من المصدر، يرجى النقر هنا

, , , , ,

أخترنا لك

القائمة