احتجاجات أسبوعية في الملاعب الإنجليزية ضد انتهاكات السعودية

رياضة, سياسة, مقالات
احتجاجات

تحولت مباريات نيوكاسل يونايتد المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز (Premier League)‏ لاحتجاجات أسبوعية ضد انتهاكات حقوق الإنسان في المملكة العربية السعودية وولي عهدها محمد بن سلمان.

وللأسبوع الثاني على التوالي رفعت جماهير إنجليزية خلال مباراة لنادي نيوكاسل لافتات مناهضة للوجود السعودي في الدوري الإنجليزي وأخرى تصف محمد بن سلمان بالمجرم القاتل.

وتتصاعد الاحتجاجات في ملاعب إنجليزية متفرقة منذ الإعلان عن استحواذ صندوق الاستثمارات العامة السعودي على 80% من أسهم نادي نيوكاسل يونايتد رغم الاحتجاجات الحقوقية الواسعة على الصفقة التي بلغت قيمتها 305 مليون جنيه إسترليني.

وقالت مصادر خاصة إن عناصر من الشرطة الإنجليزية اعتقلت اليوم السبت عددا من جمهور نادي برايتون خلال استضافته على ملعبه نادي نيوكاسل ضمن الأسبوع الحادي عشر من الدوري الإنجليزي.

وتم اعتقال المشجعين على خلفية رفعهم صور محمد بن سلمان وقد كتب عليها “لا مكان لقاتل الأطفال في اليمن” وأخرى تطالب بمغادرة السعودية الدوري الإنجليزي وعدم السماح لها بغسل انتهاكات بالأنشطة الرياضية.

وفي السياق تظاهر مشجعون إنجليز من مجتمع الميم في برايتون لدعم رجل مثلي الجنس المعتقلين في السعودية وحظر المملكة أنشطة مثلي الجنسية وذلك على هامش مباراة نيوكاسل.

وقال ستيوارت ماثيوز المتحدث باسم مجموعة برايتون للمثليين والمتحولين جنسيًا إن النظام الحاكم في السعودية “نظام قاسٍ مصمم بشدة على قمع جميع أشكال حرية التعبير بغض النظر عن العرق أو العقيدة أو اللون أو الجنس”.

وأضاف ماثيوز: “لا أوافق على أن الدوري الإنجليزي الممتاز يضع المال قبل مبادئه. لم يجتاز السعوديون اختبار الملاك والمخرجين من قبل ولكنهم فعلوا ذلك فجأة الآن، ولا أستطيع أن أعرف السبب”. وتابع “كان ينبغي على الدوري الإنجليزي أن يلتزم بمبادئه ويرفض الصفقة السعودية.

وكانت مباراة نيوكاسل وكريستال بالاس الأسبوع الماضي شهدت احتجاجات واسعة على خلفية انتهاكات حقوق الإنسان في السعودية.

وأعلنت الشرطة البريطانية أنها بدأت تحقيقات بشأن “لافتة لاذعة” ضد السعودية رفعت في المدرجات خلال المباراة التي انتهت بالتعادل بين كريستال بالاس ونيوكاسل بهدف لمثله السبت الماضي.

وأعلنت شرطة “كرويدون متروبوليتان” على حسابها الرسمي على تويتر أنها فتحت تحقيقا في “ادعاءات بالعنصرية”.

وكتبت الشرطة في التدوينة “أن ضباطها يقومون بتقييم المعلومات بعد تلقيهم في يوم السبت 23 أكتوبر، تقريرا عن لافتة عدائية عرضها مشجعو كريستال بالاس”.

وتعهدت الشرطة بأن “أي ادعاءات بالعنصرية ستؤخذ على محمل الجد”.

وهاجمت جماهير كريستال بالاس رابطة الدوري الإنكليزي الممتاز لسماحها بالاستحواذ السعودي على نيوكاسل يونايتد عبر “لافتة” تشير إلى “انتهاكات” حقوق الإنسان في السعودية، وقضية قتل الصحفي جمال خاشقجي، إضافة إلى الإعدامات العلنية في البلاد وسجن المعارضين والرقابة التي تفرضها السلطات السعودية.

وأصدرت مجموعة المشجعين المعروفة باسم “هولمزديل فناتيك” بيانا على صفحتها على تويتر تتهم الدوري الإنكليزي بالانحياز للمال بدل المبادئ عبر الموافقة على صفقة مع “واحد من أكثر الأنظمة دموية وقمعية في العالم”.

وأضاف البيان أن السعودية “بلد يسيطر عليه الخوف حيث النساء مواطنات من الدرجة الثانية، والعلاقات المثلية محظورة، وحيت يتم إسكات الصحفيين أو سجنهم أو قتلهم، والمعارضون يضطهدون بوحشية”.

ومنحت رابطة الدوري الإنكليزي الممتاز مجموعة استثمارية تضم صندوق الاستثمارات العامة السعودي، “بي سي بي كابيتال بارتنرز”، و”أر بي سبورتس أند ميديا”، الضوء الأخضر للاستحواذ على نادي نيوكاسل يونايتد، رغم تحذيرات منظمة العفو الدولية من أن الصفقة تمثل عملية “تلميع رياضي” لسجل حقوق الإنسان في المملكة الخليجية.

وأصبح نيوكاسل الآن مملوكا بنسبة 80 بالمئة لصندوق الاستثمارات العامة السعودي، ويتقاسم مستثمرون آخرون الحصة المتبقية.

ولم يحقق نيوكاسل أي فوز في الدوري الإنجليزي منذ انطلاق الموسم الحالي وهو يحتل المركز قبل الأخير برصيد 5 نقاط فقد من 5 تعادلات و6 خسارات ويعد أحد أبرز المرشحين للهبوط إلى الدرجة الثانية للدوري الإنجليزي وهو ما يهدد بتكبد صندوق الاستثمارات العامة السعودي خسائر مالية كبيرة.

\\

للإطلاع على المقال من المصدر، يرجى النقر هنا

, , , , , ,

أخترنا لك

القائمة