“حساب سعودي” يتصيَّد منتقدي استحواذ المملكة على نيوكاسل.. “ميدل إيست آي”: يديره مقرب من بن سلمان

رياضة, سياسة, مقالات
استحواذ السعودية

قال موقع Middle East Eye البريطاني إن حساباً على موقع تويتر يلاحق الصحفيين والمنتقدين لصفقة استحواذ السعودية على شركة نيوكاسل يونايتد مؤخراً على الشبكة الاجتماعية، وأضاف الموقع الأحد 14 نوفمبر/تشرين الثاني 2021: يُعتقَد أنَّ من يدير الحساب مسؤول سعودي وشريك مقرب من ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

كانت صفقة استحواذ السعودية على نادي نيوكاسل الإنجليزي تبدو مستحيلة، عندما طرحت قبل سنوات، ولكن تغييرات كثيرة حدثت مكنت من إتمام هذه الصفقة التي أسعدت مشجعي الفريق الإنجليزي العريق، ولكن أثارت الجدل بشأن مآل السياسات البريطانية.

تورط القحطاني في متابعة المنتقدين

حسب موقع “ميدل إيست آي” البريطاني، يُعتقَد أنَّ حساب تويتر الذي كان مركزاً لبعض الهجمات على الإنترنت – “@ KateStewart22” – يديره سعود القحطاني، وهو مسؤول حكومي سعودي اتهمته وكالة المخابرات المركزية الأمريكية بالتورط في القتل الوحشي للصحفي المعارض جمال خاشقجي عام 2018.

كما ذكرت الصحفية في الجزيرة، غادة عويس، أنَّ القحطاني هو الشخص الذي يقف وراء @ KateStewart22 في دعوى قضائية رُفِعَت العام الماضي ضد عدة متهمين بشأن سلسلة من الهجمات الخطيرة على الإنترنت والمضايقات وحوادث القرصنة.

المستشار السابق في الديوان الملكي السعودي - سعود القحطاني - مواقع التواصل
المستشار السابق في الديوان الملكي السعودي – سعود القحطاني – مواقع التواصل

إذ ينشر الحساب، الذي يضم 25000 متابع، تغريدات باللغتين الإنجليزية والعربية وكان “يتصيد” أولئك الذين ينتقدون شراء صندوق الاستثمار العام للمملكة لنادي نيوكاسل يونايتد لكرة القدم في صفقة بقيمة 370 مليار جنيه إسترليني.

تهديدات علنية من الحساب

كتب الحساب وأعاد نشر عشرات التغريدات رداً على الاتهامات الموجهة في نهاية هذا الأسبوع، نافياً أي ارتباط رسمي بالحكومة السعودية.

في واحدة منها، قال الحساب إنَّ “مجموعة كبيرة من الصحفيين الرياضيين في المملكة المتحدة” يحاولون تشويه سمعته “وأي شخص رفيع المستوى يدعم النادي والمملكة العربية السعودية”. وأضاف: “لكن إذا كانوا يعتقدون أنهم سيوقفونني، فهناك مفاجأة أخرى بانتظارهم”.

دخل حساب KateStewart22 في خلاف علني مع الكاتب الرياضي الكبير في صحيفة The Mail on Sunday، أوليفر هولت، في الأسبوع الماضي، بعد أن انتقد في تغريدة ما وصفه بنظام “القتل وكراهية النساء ومعاداة المثليين والاستبداديين” في المملكة العربية السعودية.

بينما قالت غادة عويس، التي كانت صديقة لخاشقجي، إنَّ الشخص الذي يقف وراء حساب تويتر اخترق هاتفها بأوامر من الحكومة السعودية بعد أن اتهمت محمد بن سلمان علناً بالمسؤولية عن مقتل خاشقجي.

إذ نُشِرَت صور عارية مزيفة للصحفية غادة على الإنترنت، بينما تعرضت للمضايقة من حساب KateStewart22 و”حسابات تصيد سعودية” على الشبكات الاجتماعية.

“أسلوب عمل السعودية”

أدار القحطاني عمليات السعودية على الشبكات الاجتماعية، وشغل منصب رئيس الدعاية لولي العهد ابن سلمان.

قال البروفيسور مارك أوين جونز، الخبير في سياسات الخليج، لصحيفة The Daily Mail، إنَّ حساب KateStewart22 يبدو أنه يتماشى مع التكتيكات السعودية النموذجية.

كما قال جونز للصحيفة: “أسلوب عمل المملكة هو البحث عن أولئك الذين يجرؤون على انتقاد السعوديين، ومحاولة ترهيبهم وإسكاتهم. وهذا شيء يفعله حساب KateStewart22. ويمثل تفاعله مع الناس دليلاً للآخرين الذين يجب مهاجمتهم”.

أضاف: “يتحدث هذا الحساب باستمرار عن نيوكاسل، وكلما زاد عدد متابعيه، رأى المزيد كلامه. لقد أعطاهم مرساة يمكنهم على أساسها بناء الكثير من تبريراتهم لصفقة الاستحواذ.. ويضفي الشرعية على خطاب عدواني وعدائي ضد وسائل الإعلام”.

\\

للإطلاع على المقال من المصدر، يرجى النقر هنا

, , , , ,

أخترنا لك

القائمة